جيل المستحيل
أهلاً وسهلاً بكم بمنتداكم وبيتكم التاني منتدى جيل المستحيل الذي بمشاركتكم سيصنع المستحيل أن شاء الله

كيف نرتقي بأمتنا الإسلامية ؟

اذهب الى الأسفل

كيف نرتقي بأمتنا الإسلامية ؟

مُساهمة من طرف خديجة في الثلاثاء يونيو 07, 2011 10:02 pm


Smile Smile Smile Smile Smile Smile










كيف نرتقي بأمتنا الإسلامية ؟







أول شيء يجب على كل منا أن يستوعب معنى الإرتقاء فالكتير منا يجهل معنى الإرتقاء الحقيقي. فالكتير يفهمه على أنه ردود فعل متهورة اتجاه أشياء تؤلمنا وهذا خطأ كبير فمنا من يرتقي بأن ينتحر أو يحرق نفسه أو يصبح مدمناً أو في مظاهرات
.......
أتفهم مشاعر الشباب وغيرتهم على دينهم وأمتهم حين يرون ويعيشون أشياءً لا يطيقونها ولكن علينا أن نرتقي بأنفسنا يا شباب حتى نغير ما يغيضنا .
فلارتقاء بعيد كل البعد عن هذه المفاهيم الخاطئة فهو من بين الصفات السامية التي
تغيب عن البشر بل قد تكون أعظمها، فالارتقاء بالنفس :
هو ذلك الشيء الذي يميز الإنسان الواعي الذي يفهم سبب وجوده ..
ويعرف كيف يمضي أيامه في هذه الدنيا ..
عن آخرون من البشر الذين يتيهون في الحياة ..


الارتقاء بالنفس


يعني الإبتعاد عن كل ما يعيب نفسك ..
ويأتي لها بالذل والهوان سواء بتفكير .. بفعل .. أوبكلام ..
عندما ترتقي بنفسك ستجد الكثير من الناس الذين مثلك ..
وأيضا الكثير ممن هم أقل منك ..


الارتقاء بالنفس



يعني الابتعاد عن الدخول في التفاهات ..
الابتعاد عن مجالسة أهل السوء ..
الابتعاد عن كل ماهو مشبوه ..
البقاء صامدا في هذه الدنيا .. الكبيرة
لا يهمك ما تسمع .. ولا ما ترى ..
سيقولون عنك إنك لاتفهم .. متخلف .. رجعي ..
قل هذا أنا .. وأنا مقتنع بنفسي ..



الارتقاء بالنفس


أن تبتعد أحيانا وتنسحب بهدوء ..
لأن استمرارك سيقلل قيمتك مع من لايثمنون القيم ومعانيها ..
قد تكون في تحاور مع من لا يعرفون معنى الحوار واساسياته ..
وقد تجد صعوبة في نصح من لا يتقبل النصيحة ..
عندها إنسحب بهدوء ..فإنك بذلك ترتقي بنفسك ..




الارتقاء بالنفس



أن تتمنى لأخيك المسلم ما تتمناه لنفسك ..
وهذا من أعظم درجات الارتقاء
قليلون هم من يستطيعون التغلب عليها .. وقليلون هم من يتمنى أن يفعلها ..


الارتقاء بالنفس



هوأن تعرف أنك إنسان مخلوق..
قيمة الإنسان دوما تكون من عظمة الخالق فقط ..
فخالقك العظيم الذي اعطاك سمعك وبصرك وعقلك وقلبك ..
ليشاهد كيف ستتصرف بهم ..

خالقك العظيم يأمرك بأن ترتقي بنفسك عن كل ما يشوهها ..
من كبائر.. الذنوب .. والمعاصي.. وحتى المكروهات



الارتقاء بالنفس

ان يكون كل مافعلته راضيا عنه ..
ولا تندم على شيء عملته في ليلة تعض أصابع الندم عليه..


الارتقاء بالنفس


يجعلك سعيدا متلائم مع نفسك وذاتك ..
بلا خلافات ولا شكوك ولا امنيات لا تحقق ..



الارتقاء بالنفس

أن تتخذ وعدا على نفسك بأن تكون عند حسن ظن من يحبك ..
ويود في أن تكون دائما الأفضل والأصلح والأنجح ..

مشكلتنا أننا أخذنا الكثير من الوعود ممن نحب ومن أرواحنا
ولكن دوما تأتى الظروف وتهزمنا فتجعلنا في بعض الأوقات
نتخلى عن جزء وعودنا
فلا نجد نفعا في الجزء المتبقي..وهكذا نفشل دائماً في إتقان فن صناعة الإرتقاء



الارتقاء بالنفس



دوما ماتكون معادلة صعبة ..
قليلون هم من يدركها ..
ولكن من أدركها يستحيل أن يتركها .




الارتقاء بالنفس

أن تعلم أنك مخلوق لاحول ولاقوة لك
وعظمتك وهيبتك هي من خالقك فقط
وهدفك في الحياة أن تنال رضا الرحمن
ورضى الله دوما سيكون في مصلحتك دينا ودنيا وصحة وحياه
هل هناك أعظم واقدر من خالقك.
رضا الرب أن ترتقي بنفسك عنكل ما يهينها فعلا وقولا..
وبارتقائك هذا سوف تنال ثوابك في دنياك وأخراك ..



كيف نرتقي بأنفسنا


· · شروط الجانب النظري للارتقاء بالذات:



1. التخلص من الأوهام: معظم الناس مكبل بالأوهام التي تجعل رؤيته لنفسه و جهده و مستقبله رؤية مشوشة – منها توهم الناس أنّه سيشبع من المال أو وهم صعوبة العمل و الاشتياق للراحة مع العلم أنّ العمل مفرح للنفس ولو اتعب البدن، أو وهم استمرار أحوالهم على ما هي عليه وهذا أمر لا يدوم.
2. وضوح الهدف: ولو كان تحقيقه على مراحل وفقاً للظروف المتاحة على أن يكون الهدف على مستوى من السمو و الرفعة و الخيّرية للمجتمع بأسره.
3. الرؤية الكلية: حيث يكون السعي للارتقاء بالإنسان جسداً و روحاً مثل الخطاب البنيوي الذي يجب أن يكون مركزاً على المستوى الخلقي و السلوكي مع التركيز على ما يساعد الإنسان على النجاح.
4. الإيمان بضرورة التغيير: فهي البوابة لولوج مملكة الارتقاء.
5. الإيجابية: و مما يساعد على تحقيقها: مخالطة أشخاص إيجابيين و تعودي النفس على الإيجابيات في الأشياء فإذا نظرت إلى قذارة الجيفة فانظر إلى نصاعة بياض أسنانها.
6. السعي إلى النجاح الذي يتطلب التوكل على الله و الأمانة و الصدق و الثقة بالنفس و الاعتقاد بأن هناك فرص للنجاح أمام كل شخص و الفشل ليس نهاية المطاف.

· · الآليات التي تساعد على الارتقاء:



1. تحديد الوضع الحالي و ذلك عن طريق السؤال: مثلاً على صعيد العلاقات الإجتماعية يمكن للمرء أن يسأل نفسه: إلى أيّ مدى أبدو في عيون زملائي مهذباً و لطيفاً؟ و هل ألتزم بمعاملة الناس بما أحب أن يعاملوني؟



2. التخطيط: حيث يكون الارتقاء بخطا ثابتة مدروسة مع الإيمان و الرضا بالجودة النسبية للنتائج التي سنحصل عليها.



3. البحث عن البيئة التي تساعد على الارتقاء: و هذا أمرٌ جدّ هام يتطلب منك الانتقال من مكان إلى آخر حيث تجد قادراً على التقدّم لا تكبلك قيود العادات و الأعراف. و إن صعب الأمر عليك تخيل صديقاً يشهد له بالنجاح و سر على خطاه.



4. اجتناب الاعتذار: فالاعتذار يضعف الموقف و يثير حفيظة الآخرين.



5. كسر رهبة الخطوة الأولى: فلا بدّ من امتلاك الشجاعة و الجرأة قبل الإقدام على أيّ أمر.



6. العمل: لا بدّ من العمل على تحقيق أيّ خطوة و الصدق في النيّة حتى الوصول إلى تحقيق غاية حتى لا يضيع الهدف.



7. استثمار الوقت:



- فإذا أردت أن تعرف كم تساوي قمية عام واحد فاسأل طالباً رسب في الإمتحان

- و إذا أردت أن تعرف قيمة شهر فاسأل أماً وضعت طفلاً قبل موعده الطبيعي

-
و إذ أردت أن تعرف قيمة يوم واحد فاسأل رجلاً يعول عشرة أطفال يشتغل يوماً و يقعد يوماً عن العمل
- و إذا أردت أن تعرف قيمة دقيقة فاسأل شخصاً ماته موعد الطائرة

- و إذا أردت أن تعرف قيمة ثانية فاسأل رجلاً فاز في سباق جري بالجائزة الفضيّة

8. العزلة: حيث يشعر الإنسان بالفراغ الروحي، أو تكون حياته خالية من الأنشطة و الأهداف الجيّدة، و إن حاجته بالإجتماع بالآخرين تشتد حتى يتخذ وسيلة للفرار من مواجهة نفسه. و هذه العزلة تساعد على تجديد الطاقة

الروحية و على الاستفادة من الوقت الذي توفره العزلة في إنجاز ما يحب إنجازه.

9. إيقاف التمادي في الخطأ: عن طريق محاسبة النفس على ماكان منها.

10. المكافأة: حتى لا يحلّ الملل و السأم في نفوسنا و هذا ما يساعدنا على الاستمرار في الع






أكثر الناس أو بالصح أعظمهم لا يتبعون هذه الخطوات وهذا سبب انتمائنا للعالم الثالث . فما الذي يجعلنا نعجز على أتباع هذه الخطوات من وجهة نظركم يا قمم ؟ وهل فعلاً من المستحيل أن نتبعها كلها ؟ وماذا تقترحون كحل أولي ويكون عملي للإرتقاء بأمتنا ؟

وجزاكم الله عنا خير الجزاء



Smile Smile Smile Smile Smile
avatar
خديجة
Admin

عدد المساهمات : 558
تاريخ التسجيل : 31/05/2011
الموقع : http://geil-elmostahel.yoo7.com

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://geil-elmostahel.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: كيف نرتقي بأمتنا الإسلامية ؟

مُساهمة من طرف امة الله ياسمين في الجمعة يونيو 10, 2011 11:36 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


ربنا يكرمك ياديجه ويرضى عنك

فعلا يمكن بعدنا عن النقاط الاساسيه المهمه دى او اتباعنا ليها بشكل نظرى من حفظ وترديد دون تطبيق هو اللى بيكون دافع قوى لتراجعنا

ربنا يكرمك ويبارك فيكى يااااااااااااارب




لفت نظرى بس نقطه فى الجانب النظرى :-

4. اجتناب الاعتذار: فالاعتذار يضعف الموقف و يثير حفيظة الآخرين.



احيانا الاعتذار بيكون مطلوب جداااا ودا لما بيكون الفرض شاعر فعلا انه اخطاء فى حق اخر .... بل الاعتذار دليل على قوة نفس المعتذر فليس اى نفس قادره على الاعتذار بل النفس المطمئنه القريبه من الله هى التى تبادر بالاعتذار واستدراك الموقف عندما تشعر انها قد اخطأت ........

فتقديم الاعتذار قبل الاعذار فى رايى الشخصى دليل على قوة النفس Smile
Smile




avatar
امة الله ياسمين

عدد المساهمات : 364
تاريخ التسجيل : 31/05/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: كيف نرتقي بأمتنا الإسلامية ؟

مُساهمة من طرف خديجة في السبت يونيو 11, 2011 9:49 pm



أكيد حبيبتي الإعتذار قوة بس مش في كل المواقف حلو ننتصف بالإعتذار و نعترف بأخطائنا بس آن قصدي على الناس إلي بتعتذر من غير سبب وبتخلي نفسها ذليلة تحت أيد ناس تانية بدل ما تنصر نفسها وتكون ذليلة بس لربنا سبحانه .
يا رب تكوني فهمتي قصدي حبيبتي مثلاً ساعات بتلاقي ناس مظلوما بس بتعتذر للناس إلي ظلماها وضع يا بيكون بسبب أنها ضعيفة أو بسبب سلطة الطرف الأخر ودا أكبر خطأ مخلينا بعيدين كل البعد عن الإرتقاء لازم الواحد يفرق بين المواقف إلي واجب علينا نعتذر فيها وبين المواقف إلي مش واجب علينا نرتقي فيها . فكما علمنا نبينا صلى الله عليه وسلم الحلم حلو كثير بس مش في كل المواقف عشان ساعات بنحتاج أن نكون أشداء .

تسلمي يا سمسمة على لمحتك الميزة كالعادة ربنا يحفظك ويا رب تكون وجهة نظري وصلت
avatar
خديجة
Admin

عدد المساهمات : 558
تاريخ التسجيل : 31/05/2011
الموقع : http://geil-elmostahel.yoo7.com

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://geil-elmostahel.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: كيف نرتقي بأمتنا الإسلامية ؟

مُساهمة من طرف خديجة في السبت يونيو 11, 2011 9:51 pm


وكمان يا قمر أنا قصدت بالإعتذار مثلاً أنك تسألي انسان حاجة و هو بإمكانو يعملها لك بس بيعتذر ..... أو مثلاً امتنا اليوم ما شاء الله بها شباب كثير أكتر من أي أمة ثانية وبإمكانهم يقدمو الكثير بس معظمهم بيعتذر .... فلازم نجتنب مواقف الإعتذار دي
avatar
خديجة
Admin

عدد المساهمات : 558
تاريخ التسجيل : 31/05/2011
الموقع : http://geil-elmostahel.yoo7.com

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://geil-elmostahel.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: كيف نرتقي بأمتنا الإسلامية ؟

مُساهمة من طرف امة الله ياسمين في الأربعاء يونيو 15, 2011 9:34 pm

ايوه فهمت قصدك ياديجه ربنا يكرمك ويفتح عليكى ياااااااااااارب

فعلا الانسان المفروض ان لا ينذل او ينكسر بل يحتفظ بعزته وكرامته ولو مات دن ذلك

والمعنى التانى ايضا ان الانسان يعتذر عن تقديم خدمه معينه لاخيه وهو بامكانه تنفيذها كلام سليم جداااا


لكن فهمى للموضوع بالطريقه اللى قولتها فى الرد السابق دا بيفتح لنا باب تانى وهو ان معظم الناس بتخلط بين المفاهيم دى يعنى ممكن واحد اخطا فى حق اخر ويرفض انه يعتذر بحجة ان هذا الاعتذار سوف يقلل من كرامته مع ان العكس صحيح

ربنا يوفقك دايما ياديجه وتتحفينا بمواضيعك القيمه المميزه دى دائما وابداااا
avatar
امة الله ياسمين

عدد المساهمات : 364
تاريخ التسجيل : 31/05/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: كيف نرتقي بأمتنا الإسلامية ؟

مُساهمة من طرف خديجة في السبت يونيو 18, 2011 10:57 am



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ربنا يبارك فيكي يا سمسمة جزاكي الله خير الجزأعشان وضحتي الأمور أكثر وكما قلتي بالعكس الإعتذار عند ارتكاب الخطأ قوة وليس ضعف ولكن العكس غلط فإعتذارنا ونحن على صح ضعف ومثالاً لذالك حال الأمة العربية اليوم التي تعتذر وهي المظلومة وهي التي أخطأو في حقها ولكنهم عرفو أنها في موقع ضعف فارغموها على الإعتذار في كل المجالات وهي اللأسف قبلت بذلك بدلاً من أن تحفظ كرامتها وترتقي بنفسها .

avatar
خديجة
Admin

عدد المساهمات : 558
تاريخ التسجيل : 31/05/2011
الموقع : http://geil-elmostahel.yoo7.com

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://geil-elmostahel.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: كيف نرتقي بأمتنا الإسلامية ؟

مُساهمة من طرف امة الله ياسمين في السبت يونيو 18, 2011 10:32 pm

خديجة كتب:


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ربنا يبارك فيكي يا سمسمة جزاكي الله خير الجزأعشان وضحتي الأمور أكثر وكما قلتي بالعكس الإعتذار عند ارتكاب الخطأ قوة وليس ضعف ولكن العكس غلط فإعتذارنا ونحن على صح ضعف ومثالاً لذالك حال الأمة العربية اليوم التي تعتذر وهي المظلومة وهي التي أخطأو في حقها ولكنهم عرفو أنها في موقع ضعف فارغموها على الإعتذار في كل المجالات وهي اللأسف قبلت بذلك بدلاً من أن تحفظ كرامتها وترتقي بنفسها .


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

ربنا يكرمك ويفتح عليكى ياديجه فعلاااا كلامك سليم ربنا يكتب لامتنا النصر والعزه والتقدم ياااااااااااااااارب ويستخدمنا فى ذلك ...... اللهم امين
avatar
امة الله ياسمين

عدد المساهمات : 364
تاريخ التسجيل : 31/05/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: كيف نرتقي بأمتنا الإسلامية ؟

مُساهمة من طرف درييم في الإثنين يونيو 27, 2011 1:51 pm

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
جزاكي الله كل خير ياديجه
لموضوعك القيم المفيد
بارك الرحمن فيكي
واسعدكي الله في الدارين
وربنا يعز وينصر متنا يارب ويوحد بين صفوف المسلمين يارب
avatar
درييم

عدد المساهمات : 244
تاريخ التسجيل : 31/05/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى